قصة حب درامية في حياة "وردة الجزائرية"

أسطورة من أساطير الغناء العربي، هي وردة الجزائرية التي ولدت في فرنسا لأب جزائري وأم لبنانية، وكانت في طفولتها لا تجيد اللغة العربية، ولكن بسبب حبها للغناء العربي تعلمت العربية في أشهر وظلت في فرنسا لسنوات، حتى انطلقت في مسيرتها الغنائية من لبنان، ورغم مشاهدة عدد من نجوم مصر لها هناك وحثها على الذهاب لمصر لم يكن والدها يوافق إلى أن أقنعه مكتشف المواهب حلمي رفلة، وهناك بدأت شرارة قصة حبها الكبير للملحن بليغ حمدي، ولكن بسبب معارضة أهلها عادت للجزائر، وتزوجت هناك وابتعدت عن الفن لمدة ١٠ سنوات، ثم عادت من جديد بعد طلاقها، لتبدأ الفصل الثاني في قصة الحب هذه.

سمات